التخطي إلى المحتوى

أعلنت وزارة النقل السورية بيان هام حول وحود بعض المواد المتفجرة في الموانىء السورية الأمر الذي آثار حالة من القلق والخوف من حدوث كارثة جديدة في سوريا عقب حدوثها في مرفأ بيروت الذي أسفر عن الآلاف من القتلى، والمصابين جراء تراكم بعض المواد المتفجرة على مدار عدة سنوات لتسفر عن كارثة إنسانية دفع ثمنها لبنان.

حقيقة وجود مواد متفجرة بالموانىء السورية

تداول البعض من رواد مواقع التواصل الاجتماعي وجود بعض المواد المتفجرة بالموانىء السورية ما ينذر بحدوث كارثة جديدة بسوريا هذه المرة لتثار حالة من القلق حول حقيقة ما تم تداوله، وضرورة إتخاذ الاجراءات اللازمة في حالى وجود هذه المواد المتفجرة.

وزارة النقل السورية تصدر بيان هام حول وجود مواد متفجرة بالموانىء

من جانبها نفت وزارة النقل السورية في بيانها الرسمي وجود مواد متفجرة بالموانىء السورية،وذلك عقب القيام وزارة النقل بجولة ميدانية تم التأكد من خلو الموانىء من أي مواد متفجرة عقب انفحار بيروت لتصدر الوزارة اليوم الإثنين بيان رسمي بذلك تنتهي فيه جميع الجدل  حول هذا الأمر.

أوضحت الوزارة أيضا عدم وجود أي تركمات جمركية قديمة قابلة للانفجار فقد تم التأكد من خلو جميع المرافي السورية من اي مواد قابلة للانفجار وشدد البيان على جميع المواطنين الاطمئنان حول هذا الأمر فقد قامت الجهات المسئولة بعدد من الجولات الميدانية للموانىء عقب كارثة انفجار لبنان حتى لا تتكرر بأي دولة أخرى ويحدث هذه الخسائر المفجعة في الأرواح والخسائر الاقتصادية التي حدثت في لبنان وتدفع ثمنه وقت طويل لعودة الاستقرار والحياة لطبيعتها مرة أخرى.