التخطي إلى المحتوى

نتيلة راشد أو ماما لبنى الاسم الذي أدرجه الجهاز الوطني القومي للتنسيق الحضاري ، على مشروع “عاش هنا” الذى اهتم بتخليد الرموز المصرية عبر التاريخ لذلك قام الجهاز بوضع لافتة على منزل هذه السيدة العظيمة، تحمل اللافتة اسم ماما لبنى وكذلك عنوانها الذى يقع في 16 شارع أحمد مختار حجازي، المنيل، القاهرة.

وُلدت نتيلة راشد ( ماما لبنى ) فى 1934، فى أسرة ميسورة الحال وجاءت ميولها السياسية يسارية اشتراكية، اهتمت ماما لبنى بالأطفال وبنائهم بنيانا سليما والتواصل معهم فابتكرت باب مراسل سمير الصحفى الناشئ لرعاية أجيال من الأطفال وتعليمهم الصحافة وقواعدها، وأكثر من التحقوا بالباب كانت تنشر موضوعاتهم الصحفية وحواراتهم فى مجلة سمير مع صورهم وهم لم يتعدوا الرابعة عشرة من العمر. – كانت تحرر لهم مقالًا أسبوعيًا تحت اسم أولادى حبايب قلبى.

فهى إحدى مؤسسات مجلة سمير للأطفال فى أبريل 1956، وشغلت منصب رئيس تحريرها من عام 1966 وحتى 2002، وحشدت للعمل فيها كبار الكتاب و الرسامين، فى البداية كان تصميم شخصية (سمير) بريشة الفرنسى (برنى) ثم انضم للمجلة رسامون بقامة (حجازى، بهجت، ناجى) و كتاب بوزن (نجيب محفوظ، أحمد رجب، سيد حجاب، يوسف السباعي، توفيق الحكيم)، و غزت المجلة كل بيوت مصر رافعة شعار ( من سن 8 إلى سن 88).
ووضع محرك البحث الشهير، صورة كارتونية معبرة لـ”راشد”، مربوطة بالعديد من الروابط الموجودة على الإنترنت والتي ترتبط باسمها، وتاريخها وتتحدث عنها.

تُرجمت بعض أعمال ماما لبنى إلى اللغة الإنجليزية وترجمت هى نفسها بعض الأعمال عن الإنجليزية، لتصدر هذه وتلك عن دار الهلال التى ارتبط اسمها باسم ماما لبنى.
فى عام 1956، تزوجت من الكاتب عبد التواب يوسف، وأنجبا أولادهما الثلاثة لبنى وهشام وعصام – شغلت منصب أمينة لجنة ثقافة الطفل بالمجلس الأعلى للثقافة، توفيت فى 26 مايو 2012 – حصلت على جائزة الدولة فى أدب الأطفال عام 1978 وعلى وسام العلوم والفنون من الطبقة الأولى.