أخبار عاجلة
ريال مدريد أغنى أندية كرة القدم -
حظك اليوم| توقعات الأبراج 29 مايو 2020 -

هيفاء وهبي تتهم محمد وزيري بسرقة 4 ملايين دولار من حسابها.. ما القصة؟

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار فى المقال الاتي:
هيفاء وهبي تتهم محمد وزيري بسرقة 4 ملايين دولار من حسابها.. ما القصة؟, اليوم الأربعاء 6 مايو 2020 01:39 مساءً

6 مايو، 20200

يبدو أن الأمور بين الفنانة اللبنانية هيفاء وهبي، ومدير أعمالها السابق الملحن المصري محمد وزيري، ستشهد فاصلًا جديدًا، بعد أن تقدمت هيفاء وهبي، من خلال وكيلها القانوني بمصر المستشار ياسر قنطوش، ببلاغ يحمل رقم 17766 لسنة 2020 جنح قسم أول مدينة نصر، ضد محمد حمزة عبد الرحمن محمد الشهير بـ”محمد وزيري”. وقال محامي هيفاء وهبي، في بلاغه إن محمد وزيري كان يعمل مديرًا لأعمال موكلته في مصر، وكان يقوم بالتعاقد على الحفلات والبرامج والمسلسلات التي تخصها كما كان يتولى استلام القيمة المادية المتفق عليها للحفلات والمسلسلات من المنتجين والمتعهدين إضافة إلى توليه إيداعها بالبنك في حساب هيفاء وهبي.

وأشار إلى أن محمد وزيري استغل التوكيل الذي حررته له هيفاء وهبي، وقام بسحب مبالغ مالية من حسابها المودع ببنك الإمارات دبي الوطني، وحصل “وزيري” على مبلغ 63 مليون جنيهًا بما يعادل (4,001,346.47 دولار أمريكي) دون وجه حق من ممتلكاتها، وأودع المبلغ في الحساب الخاص به دون علم الشاكية. وأكد ياسر قنطوش، أن محمد وزيري قام بالاستيلاء على مبالغ مالية أخرى كبيرة نظير قيمة الحفلات والبرامج التلفزيونية والمسلسلات الخاصة بها التي كان يتقاضاها من المنتجين، وبدلًا من تسليمها للشاكية كان يقوم بالاستيلاء عليها لحسابه الخاص ما تسبب في الإضرار بموكلته والاستيلاء على أموالها.

وتعاونت هيفاء وهبي مؤخرًا مع مدير أعمالها السابق محمد وزيري كمنتج لفيلمها الجديد “أشباح أوروبا” والذي تم تصويره بين مصر وبلغاريا والفيلم قصة كريم فاروق، وسيناريو وحوار أمين جمال، ومحمد أبو السعد، وشريف يسري، وإخراج محمد حماقي وهي أولى تجاربه الإخراجية، ويشارك في بطولة الفيلم كل من أحمد الفيشاوي، ومصطفى خاطر، وأروى جودة، وعدد من ضيوف الشرف على رأسهم باسم سمرة. وكان الملحن محمد وزيري، قد تعرض لهجوم كبير من جانب جمهور هيفاء وهبي، بعد إبداء رأيه في مشروع ليلى الذي كان من المقرر أن يحيي حفلًا غنائيًا في لبنان قبل فترة إلا أنه تم إلغاؤه منعًا لإراقة الدماء وحفاظًا على الأمن والاستقرار. وأثار “وزيري” الجدل عندما هاجم مشروع ليلى وقال إنهم ملعونون في كل الأديان وطالب الجمهور بأن يناقشوه بطريقة حضارية وليست كطريقة الملحدين لأنه شخص مسلم، ثم استشهد بآية قرآنية تدل على حديثه.

شارك