أخبار عاجلة

القطاع الصحي في رأس الخيمة..نقلــة نــوعيـــة ومــؤشـرات عالميــة

القطاع الصحي في رأس الخيمة..نقلــة نــوعيـــة ومــؤشـرات عالميــة
القطاع الصحي في رأس الخيمة..نقلــة نــوعيـــة ومــؤشـرات عالميــة

القطاع الصحي في رأس الخيمة..نقلــة نــوعيـــة ومــؤشـرات عالميــة

تاريخ النشر: 06/05/2020

شهد القطاع الصحي في إمارة رأس الخيمة خلال العقود الأربعة الماضية، نقلة نوعية وإنجازات كبيرة من حيث التحديث والتجهيز الطبي والتقني والبنى التحتية المتقدمة، وذلك بفضل الاهتمام البالغ والرعاية الكبيرة التي توليها حكومة الإمارات للقطاع الصحي، ليواكب مؤشرات المنظمات الصحية الدولية والأنظمة العالمية المعتمدة.
ويعتبر القطاع الصحي في رأس الخيمة أحد أهم القطاعات الحيوية، إذ يشهد تطويراً وتحديثاً مستمرين بفضل دعم ورعاية صاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم رأس الخيمة، وجهود وزارة الصحة ووقاية المجتمع التي تشرف على 5 مستشفيات حكومية هي «مستشفى شعم، ومستشفى إبراهيم عبيد الله، ومستشفى إبراهيم عبيد الله لكبار السن وأمراض الشيخوخة، ومستشفى صقر، ومستشفى عبدالله عمران الجديد»، بالإضافة إلى 16 مركزاً للرعاية الأولية.
ومن أهم وأحدث المنشآت الطبية في الإمارة مستشفى الشيخ خليفة التخصصي برأس الخيمة، إحدى مبادرات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، «حفظه الله»، والذي افتتح عام 2015 بإدارة مستشفى جامعة سيؤول الوطنية في كوريا الجنوبية، لتقديم خدمات علاجية فائقة، تضاهي ما تقدمه أهم وأحدث المراكز العلاجية العالمية المتخصصة.
ونظراً لأهمية دور الكوادر الطبية المؤهلة والمتخصصة في نجاح أي منظومة للرعاية الصحية كانت رؤية صاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي بضرورة دعم هذا القطاع بمنظومة تعليمية توفر تعليماً أكاديمياً متميزاً في الطب والعلوم الصحية.
(وام)