ازدحام شاطئ ميامي الأمريكية رغم تسجيل 31000 حالة كورونا جديدة

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
في مشهد جنوني، يحتفل المصيفون بالعام الجديد على أحد شواطئ مدينة ميامي الامريكية، لا يأبهون العدد المتزايد لحالات فيروس كورونا في المدينة، والذي تجاوز 31 ألف إصابة في يومين فقط!.

وشوهد مئات الشباب وهم يستمتعون بأشعة الشمس على ساوث بيتش، يوم السبت، بينما توافد آخرون على فندق مجاور لحضور حفلة صاخبة في المسبح، متجاهلين بروتوكولات التباعد الاجتماعي أو حتى ارتداء أقنعة الوجه.

وتقول صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، إن المحتفلين تناولوا المشروبات ورقصوا على أنغام الموسيقى، بينما امتدت احتفالاتهم على الرصيف، وبدى أنهم يثيرون قلق بعض المواطنين المسنين الذين كانوا يشقون طريقهم عبر المنطقة في نفس الوقت.

ولوحظ ارتداء العديد من المحتفلين الذين أغلبهم شباب وشابات، قمصانًا متطابقة وهم ذاهبون إلى حفلة بلياردو.

وفي نفس اليوم، سجلت مقاطعة ميامي ديد أكثر من 5000 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا، بالإضافة إلى 51 حالة وفاة جديدة بسبب الفيروس، ليصل المجمع 304 الآلاف حالة منذ بداية الوباء في أوائل العام الماضي.

وأما في فلوريدا، فتم الإبلاغ عن 31000 إصابة جديدة في أول يومين من عام 2021.

وعلى الرغم من بداية العام الجديد، لم يظهر الوباء أي علامات على التراجع، إذ سجلت فلوريدا أعلى عدد يومي لحالات الإصابة بفيروس كورونا يوم الخميس الماضي.

وفي غضون 24 ساعة، تم تأكيد أكثر من 17190 حالة جديدة، محطمة أعلى مستوى سابق تم تسجيله منذ يوليو الماضي.

وحتى يوم السبت، أصيب أكثر من 1.35 مليون من سكان فلوريدا بكوفيد -19، وتوفي 21890 شخصًا، ما دفع خبراء الصحة لتحزير السكان والزوار وسط ارتفاع الأرقام، وهي النصيحة يبدو أنها لا تلقى آذانًا صاغية، بحسب تعبير الصحيفة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق